طبيب بالأزهر يجرى عملية نادرة بمستشفى الزهراء الجامعي تنقذ مريضا من العمى

طبيب بالأزهر يجرى عملية نادرة بمستشفى الزهراء الجامعي تنقذ مريضا من العمى

متابعة / سنابل الأمل

أجرى الدكتور محمد فتحي، أستاذ جراحة المخ والأعصاب بكلية طب بنات الأزهر بالقاهرة، عملية جراحية نادرة بمستشفى الزهراء الجامعي لمريض من محافظة الشرقية عمره 50 عام كان يعاني من نزيف حاد داخل ورم بالغدة النخامية أدى إلى تدهور في درجة الوعي وضعف شديد جدا في البصر يوشك على العمى.

وقد تم إجراء عملية استئصال للورم وتفريغ النزيف عن طريق الأنف بعملية جراحية متقدمة باستخدام المنظار الجراحي ليعود المريض إلى كامل وعيه بعد العملية وتتحسن درجة الرؤية بشكل كبير ويعود للمريض بصره من جديد، وتكون فريق العمل برئاسة الدكتور محمد فتحى ،و الدكتور محمود كامل، والدكتور سامي إبراهيم، والدكتور سيد صباح، وقامت إدارة المستشفى برئاسة الدكتور سيد قدح، مدير عام مستشفى الزهراء الجامعي، بتوفير كافة سبل الرعاية الطبية والدعم الممكن في سبيل إجراء العملية، وتعافي المريض.تم إجراء العملية بإشراف الدكتور عبدالفتاح شهاب، رئيس قسم جراحة المخ والأعصاب بكلية طب بنات الأزهر بالقاهرة.جدير بالذكر أن كلية طب بنات الأزهر بالقاهرة ، برئاسة الدكتوره نيره مفتاح عميدة الكلية، والدكتوره وفاء حلمى وكيلة الكلية لشئون التعليم والطلاب، والدكتوره هناء العبيسى وكيلة الكلية للدراسات العليا والبحوث، كانت من أوائل الكليات الطبية التي حصلت على الاعتماد، إضافة إلى ذلك كانت أيضا من أوائل الكليات الطبية التي تم تجديد الاعتماد من الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد التابعة لمجلس الوزراء.

العمال

عن نوف سعد

اضف رد