مبادرة بسمة.. سعادة تنظم فعالية لأطفال مدرسة ذوي الإحتياجات الخاصة بلحج

مبادرة بسمة.. سعادة تنظم فعالية لأطفال مدرسة ذوي الإحتياجات الخاصة بلحج

سنابل الأمل / خاص

لحج /عدنان سعيد

نفذ مجموعة من فتيات مدينة صبر مديرية تبن تحت مسمى( مبادرة.. بسمة… سعادة) صباح اليوم الخميس 2019/11/7م برنامجاً فرائحياً لأطفال مدرسة ذوي الإحتياجات الخاصة بعاصمة المحافظة الحوطه.

وقضى أطفال المدرسة يوماً مليئاً بالنشاط والألعاب بمشاركة فتيات المبادرة.. الشابة فوزية الصيادي…رئيسة المجموعة التي اوضحت انهم مجموعة من الفتيات الشابات بمدينة صبر يعملون بشكل طوعي مهتمون بتقديم الدعم النفسي للأطفال من ذوي الإحتياجات الخاصة وكذلك مرضى السرطان .

وقالت الصيادي” نقوم اليوم بهذه الفعالية في مدرسة ذوي الإحتياجات الخاصة بتنفيذ بعض الإرشادات الصحية وخاصة عن نظافة الأسنان وبواسطة الوسائل التعريفية الهادفة والتي يستطيع الطفل فهمها..وكذلك بعض الألعاب الفرائحية معهم.

مشيرةً انه سبق ان قامت المجموعة بفعالية سابقة تمثلت بزيارة الاطفال مرضى السرطان بمستشفى الصداقة بعدن .

من ناحيتها قالت الأستاذة والمربية هدى فلهوم العضو الفخري في مبادرة بسمة.. سعادة والتي صاحبت بنات المبادرة في هذه الزيارة.. ” سعيدة جداً أن ارى هذا العمل الطوعي من قبل فتياتنا الذي يدل على الدافعية العالية لروح المبادرة لديهم وتقديم المساعدات طوعياً..اليوم اشاهد الإبتسامة والفرحة على وجوه أطفال مدرسة ذوي الإحتياجات الخاصة بالحوطه من خلال هذه الفعالية.

وأدعو المسؤلين الأهتمام بهذه المدرسة كونها الوحيدة بالمحافظة وطاقمها الأدراي والتعليمي يبذلون كل مافي وسعهم.. وكما ادعو الأيادي الكريمة وفاعلي الخير ان يقدموا مساعدتهم للمدرسة.

مديرة المدرسة الاستاذة نسرين الحبيشي من جانبها عبرت عن شكرها وتقديرها لفتيات اصحاب مبادرة بسمة وسعادة لزرعهم الابتسامة وتقديمهم الهدايا لأطفال المدرسة .

واضافت قائلة ” لدينا بالمدرسة اربعة اقسام.. توحد.. وداون. وصعوبة تعلم.. وتخاطب… لدينا مايقارب 86 طفل موزعين على الاقسام الأربعة.

الحمدلله استطعنا دمج ستة اطفال في المدارس بعد، إعادة تأهيلهم بالمدرسة (بيت عياض طفلة في الصف الثالث ومدرسة المحسنية طفل في الصف الثالث ومدرسة عمر بن عبدالعزيز الحمراء طفل في الصف الثاني وطفلتان بمدرسة خديجة بالحوطه وطفل بمدرسة جلاجل).

وعن الإحتياجات التي بحاجة لها اطفال المدرسة قالت الاستاذة نسرين الحبيشي مديرة المدرسة.. ” طبعاً اغلب الأعمال التي نقوم بها مع الاطفال في المدرسة تعتمد، اساساً على الانشطة والوسائل التعليمية الهادفة التي تساعد هذه الشريحة من الاطفال في الفهم بأستثناء فئة صعوبة التعلم التي نطبق معهم منهاج الصف الأول والثاني الأساسي.. لذلك نحن بحاجة لمزيد من الوسائل التعليمية الإلكترونية الحديثة .

كما اننا بحاجة لحافلة نقل خاصة تساعدنا وتساعد اولياء الأمور للدفع باطفالهم للمدرسة” تجدر الأشارة ان مدرسة ذوي الاحتياجات الخاصة التي افتتحت في عام 2016 م تعتبر صرح تربوي وتعليمي متخصص بمثل هكذا فئات من الأطفال وهي الوحيدة في محافظة.

عن أنوار العبدلي

اضف رد